null

ناشر الأصول

null شرطة عمان السلطانية تحتفل باليوم العالمي للجمارك 26 يناير

شرطة عمان السلطانية تحتفل باليوم العالمي للجمارك 26 يناير

احتفلت شرطة عمان السلطانية أمس الخميس باليوم العالمي للجمارك والذي يأتي هذا العام تحت شعار (بيئة عمل آمنة للتنمية الاقتصادية)بالمقر الرئيسي للإدارة العامة للجمارك بمسقط تحت رعاية اللواء / سليمان بن محمد الحارثي مساعد المفتش العام للشرطة والجمارك للشؤون الإدارية والمالية وعدد من أصحاب وممثلي الجهات الحكومية والقطاع الخاص ذات العلاقة بالعمل الجمركي.

بدأت فقرات الحفل بكلمة ألقاها العقيد/ خليفة بن علي السيابي مدير عام الجمارك، رحب فيها باللواء راعي المناسبة والحضور وأشار إلى أن الإدارة العامة للجمارك أصبحت تعمل في بيئة تجارية مختلفة تماما من حيث حجم العمل والتطورات المتسارعة مؤكدا على أن الجمارك تعمل بالتعاون مع جميع الأطراف ذات العلاقة بالعمل الجمركي والتجارة الدولية، كما أوضح بأن الإدارة العامة للجمارك وبدعم لا محدود من قبل القيادة العامة للشرطة تعمل على تقديم الخدمات الجمركية وفق أفضل الممارسات العالمية و تسهيل حركة التجارة بكافة السبل الممكنة لدعم الاقتصاد الوطني وجذب الاستثمارات إلى السلطنة منوها إلى المشاريع والتسهيلات التي قامت بها الإدارة العامة للجمارك كتطبيق نظام بيان الجمركي والذي يعمل بشكل فاعل في تقديم الخدمات والإجراءات الجمركية إلكترونيا بالإضافة إلى نظام إدارة المخاطر الذي تم إنشاء مركز للعمليات خاص بتقييم الشحنات الواردة والصادرة وتفعيل برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد وتطوير منظومة التدريب وتنمية الكوادر البشرية وتحديث المنافذ الجمركية بتقنيات وأجهزة تفتيش متطورة وتوقيع برامج للتعاون مع الجهات الحكومية لتقديم خدمات مميزة عبر نظام  النافذة الإلكترونية الواحدة.

 

كما ألقى د.م4/ سيف بن هلال المعولي مساعد مدير التعاون الجمركي كلمة الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية الدكتور كونيو ميكوريا والتي تحدث فيها عن شعار المنظمة لهذا العام وهو (بيئة عمل آمنة للتنمية الاقتصادية) والذي يعني ضرورة خلق بيئة للأعمال تعزز من دور الجمارك في التجارة العابرة للحدود مشيرا إلى ضرورة توفير كافة السبل والإمكانيات لإيجاد بيئة آمنة ومستدامة عبر التصدي للتجارة غير المشروعة كتمويل الإرهاب الدولي والتعدي على حقوق الملكية الفكرية مضيفا إلى أهمية موائمة الإجراءات الجمركية مع التطورات المتسارعة في حركة التجارة العالمية وضرورة تقديم كافة التسهيلات لانسياب حركة البضائع عبر الحدود والنقل والناس بشكل عام .

كما دعى الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية في كلمته إلى تعزيز تبادل المعلومات بين أعضاء المنظمة وتسليط الضوء على التحديات من أجل مواجهتها والترويج للمشاريع التي تلهم الآخرين وإيصال أفضل الممارسات بشكل متكامل ومتكافئ بين جميع الإدارات الجمركية على مستوى العالم.